1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إسرائيل تطلق سراح السجين الفلسطيني سامر العيساوي

أطلقت إسرائيل سراح السجين سامر العيساوي بعد إضرابه عن الطعام لمدة تسعة أشهر. العيساوي أنهى إضرابه عن الطعام بعد التوصل إلى اتفاق وافق بموجبه على قضاء ثمانية أشهر أخرى في السجن بعد إنهاء الإضراب بدلا من عشرين عاما.

أفرجت السلطات الإسرائيلية اليوم الاثنين (23 كانون الأول/ ديسمبر 2013) عن السجين الفلسطيني سامر العيساوي صاحب أطول إضراب عن الطعام في السجون الإسرائيلية استمر نحو تسعة أشهر. وخاض العيساوي (33 عاما) إضرابا عن الطعام احتجاجا على اعتقاله بعد أشهر من الإفراج عنه ضمن صفقة لتبادل الأسرى عام 2011 . وأدانت إسرائيل العيساوي بإطلاق النار على حافلة إسرائيلية في 2002، لكنها أفرجت عنه في 2011 مع أكثر من ألف فلسطيني آخرين مقابل إطلاق سراح جندي إسرائيلي كان محتجزا لدى حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة.

وألقت إسرائيل القبض عليه من جديد في يوليو تموز الماضي، بعد أن قالت إنه انتهك شروط الإفراج عنه بانتقاله من القدس الشرقية إلى الضفة الغربية وأمرت باحتجازه في السجن حتى 2029، وهو موعد انتهاء الحكم الأصلي الصادر ضده. وشهدت الضفة الغربية مواجهات عنيفة بين شبان فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية تضامنا مع العيساوي الذي واجه خطر الموت أثناء إضرابه عن الطعام.

وأنهى العيساوي إضرابه عن الطعام بعد التوصل إلى اتفاق وافق بموجبه على قضاء ثمانية أشهر أخرى في السجن بعد إنهاء الإضراب بدلا من عشرين عاما كانت السلطات الإسرائيلية تريده أن يمضيها في السجن. وتحتجز إسرائيل في سجونها ما يقارب من 5000 فلسطيني بينهم أطفال ونساء وكبار في السن بحسب نادي الأسير الفلسطيني. وينتظر الفلسطينيون أن تفرج إسرائيل في 29 من الشهر الجاري عن الدفعة الثالثة من الأسرى القدامى، الذين مضى على اعتقالهم ما يزيد عن عشرين عاما بموجب اتفاق تم التوصل إليه بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس والحكومة الإسرائيلية برعاية أمريكية.

ع.خ/ م.س (د.ب.ا، ا.ف.ب، رويترز)