إسبانيا: تفكيك الخلية الإرهابية المنفذة لهجومي برشلونة وكامبريلس | أخبار | DW | 19.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إسبانيا: تفكيك الخلية الإرهابية المنفذة لهجومي برشلونة وكامبريلس

أعلن وزير الداخلية الإسباني أنه تم تفكيك الخلية الإرهابية المنفذة لهجومي برشلونة وكامبريلس وأن التأهب الوطني ضد الإرهاب سيبقى دون تغيير عند المستوى الرابع. هذا فيما أعلن "داعش" مسؤوليته عن الهجومين.

أعلن وزير الداخلية الإسباني، خوان إغناسيو زويدو، اليوم السبت (19 آب/أغسطس 2017)، أنه تم تفكيك الخلية الإرهابية التي نفذت الهجمات التي وقعت في برشلونة وكامبريلس.

وقال زويدو أيضاً إن التأهب الوطني ضد الإرهاب سيبقى دون تغيير عند المستوى الرابع، وهو مستوى أقل من الحد الأقصى الذي يشير إلى أن هناك هجوماً وشيكاً، بيد أنه أضاف أن الأمن سوف يتم تعزيزه في المناطق المزدحمة والنقاط السياحية. وتابع "ندرك أن انعدام الخطر غير موجود، وأن من المستحيل الحصول على الأمن المطلق، ولكننا سنعمل ليلاً ونهاراً لتقديم الإرهابيين إلى العدالة والقضاء على مخططاتهم".

وقال الوزير الإسباني في مؤتمر صحفي "سنعيد توجيه جهودنا وسنسخرها لكل مكان أو منطقة تحتاج إلى حماية خاصة". وأضاف أن السلطات الإسبانية تعتبر أن الخلية التي تقف وراء الهجمات جرى تفكيكها تماما.

كما أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن اعتداء كامبريلس أيضا بعد أن كان قد أعلن مسؤولته عن اعتداء برشلونة سابقا.

خ.س/ع.ج (د ب أ، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع