1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات عن ألمانيا

إزاحة الستار عن نصب تذكاري لضحايا النازية من المثليين الجنسيين

بحضور شخصيات سياسية مهمة، في مقدمتها عمدة العاصمة، أزيح اليوم في برلين الستار عن نُصب تذكاري لآلاف المثليين الذين تعرضوا للاضطهاد والقتل في ألمانيا إبان الحكم النازي.

default

النصب التذكاري لضحايا النازية من المثليين

عقب سنوات من الجدل، أزاحت شخصيات سياسية مهمة اليوم الثلاثاء 27 مايو/آيار في برلين الستار عن نصب تذكاري لعشرات الآلاف من المثليين الجنسيين من الرجال والنساء، والذين تعرضوا للاضطهاد والقتل أثناء الحكم النازي. وشارك في الاحتفال الذي يقام بحديقة تيرجارتين في برلين، على بعد خطوات من بوابة براندنبرج، عدد محدود من الشخصيات، على رأسهم عمدة برلين كلاوس فوفيريت.

بيد أن السلطات الألمانية تبدو شديدة الحرص على أن يكون الاحتفال بإقامة النصب في أضيق نطاق، حتى لا تستفز النازيين الجدد وتدفعهم للقيام بأعمال عنف. موقع النصب على الناحية المقابلة مباشرة للنصب اليهودي للهولوكست ظل مثارا للجدل على مدى سنوات. وتأخرت إقامة النصبين لأسباب عدة منها جدل ثار حول ما إذا كان يتعين ضم نزلاء معسكرات الاعتقال النازية من المثليين إلى النصب الخاص بالهولوكست. وفي نهاية المطاف، تقررت إقامة النصب الخاص بالمثليين على الناحية المقابلة من الشارع مباشرة.

وتحل هذا الشهر الذكرى الـ 75 لسلسلة المداهمات وعمليات الحرق العامة للكتب التي وقعت في أيار/مايو عام 1933 والتي كانت بمثابة شرارة حملة شعواء ضد المثلية. وثمة صور فوتوغرافية لقوات العاصفة الألمانية وهي تلقي بالكتب في أتون محارق انبثقت بصورة واسعة من مسيرة حاشدة لإحراق الكتب، نظمت أمام مكاتب معهد ماجنوس هيرشفيلد للعلوم الجنسية،­ الرائد في مجال حقوق المثليين­ والذي تم نهبه في أيار/مايو عام 1933.

رئيس لجنة النُصب: نحن سعداء وحزانى في نفس الوقت

Deutschland NS Zeit Denkmal für vorfolgten Homosexuellen in Berlin

الفنانان اللذان صمم النصب؛ النرويجي إينجار دراجست والدنمركي ميشائيل إلمجرين أمام عملهما الفني

والنصب عبارة عن حجر رمادي مستطيل الشكل يصل ارتفاعه إلى أربعة أمتار، وقد خلا تماماً من أي نوع من أنواع الزخرفة لتحاشي تخريبه. ويقول ألبرت ايكرت رئيس لجنة نصب ضحايا الهولوكست من المثليين الجنسيين إنه "الحل الوسط الحزين السعيد. فنحن سعداء لأن هذا النصب أصبح جاهزا للافتتاح مع حلول الذكرى الـ 70 للمداهمات، التي أذنت ببدء اضطهاد المثليين تحت الحكم النازي. وأردف: "ولكننا حزانى، لأن الأمر تطلب وقتا طويلا حتى وصلنا إلى المرحلة الحالية".

وأشار إيكرت إلى سعادتهم لأن هذا التكريم يتزامن تقريبا مع مولد ووفاة ماجنوس هيرشفيلد، الذي ولد في 14 أيار/ ايو ومات "كسير القلب والفؤاد" في المنفي في جنوب فرنسا في يوم ميلاده عام 1935. وكان هيرشفيلد مثلي يهودي وطبيب كرس حياته للبحث العلمي في "ظاهرة المثلية" وسعى إلى حث الحكومة الألمانية على إلغاء القوانين التي تحظر كافة أشكال السلوك الجنسي للمثليين. وقد استهدفته حكومة النازيين بسبب عمله باعتباره نموذجا للنفوذ البلشفي­ اليهودي، الذي يؤثر في "نقاء" الشعب الألماني ويدمر "الجنس الآري" مادياً وأخلاقياً.

مختارات