1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

إدمان الفودكا يقتل الرجال الروس مبكراً

أظهر بحث نشر الجمعة (31 يناير/ كانون الثاني 2014) أن ربع الرجال في روسيا يموتون قبل بلوغهم سن الخامسة والخمسين من العمر، ويرجع سبب ذلك إلى إدمان المشروبات الكحولية وخصوصا الفودكا.

بحسب دراسة شملت أكثر من 15 ألف شخص، تبين وجود ارتفاع حاد لحالات الوفاة المبكرة بين الرجال الروس، الذين قال بعضهم إنهم يتناولون ثلاث زجاجات أو أكثر أسبوعياً من الفودكا. وترجع أسباب الوفاة بين مدمني الخمر بشكل رئيسي إلى التسمم الكحولي والحوادث والعنف والانتحار وكذلك أمراض مثل سرطان الحلق وسرطان الكبد والسل والالتهاب الرئوي والتهاب البنكرياس وأمراض الكبد.

وفي هذه الدراسة، التي نشرت في دورية "لانسيت" الطبية، طلب الباحثون من 151 ألف شخص تعريف كمية الفودكا التي يتناولونها وما إذا كانوا يدخنون أم لا، ثم تابعوهم على مدى عشر سنوات. وتوفي حوالي ثمانية آلاف منهم أثناء تلك الفترة وأظهرت النتائج تعرض الرجال الذين كانوا يدخنون أو يشربون أسبوعياً ثلاث زجاجات أو أكثر من الفودكا حجم الواحدة منها نصف لتر لمخاطر الوفاة بمعدلات أعلى كثيراً من الرجال الذين كانوا يدخنون ويتناولون أقل من زجاجة واحدة أسبوعياً.

ولاحظ الباحثون أنه بينما تراجعت معدلات الوفاة لدى الأشخاص بين سن 15 و54 عاماً في بريطانيا بشكل مطرد منذ سنة 1980 بسبب إقلاع الكثيرين عن التدخين فان معدلات الوفاة في روسيا في هذه الشريحة العمرية تقلبت بشدة بما يتماشي تقريبا في الغالب مع استهلاك المشروبات الكحولية. ففي ظل القيود التي فرضها ميخائيل جورباتشوف على المشروبات الكحولية في 1985 انخفض استهلاك الكحوليات بحوالي 25 بالمئة وهو ما حدث أيضا لمعدلات الوفاة. وعندما انهارت الشيوعية في روسيا ارتفع استهلاك الكحوليات بشكل حاد وزادت معه معدلات الوفاة.

ومنذ أن بدأت روسيا بتطبيق إصلاحات لسياسة الكحوليات 2006عام انخفض استهلاك تلك المشروبات بنحو الثلث لينخفض معها خطر الوفاة قبل سن 55 بنفس النسبة إلا أن الخطر "لا يزال كبيرا".

د.ص/ي.أ (رويترز)