1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

DW الأخبار

إدانات دولية وأممية للاعتداء على سفارة إيران

توالت الإدانات الدولية والأممية للاعتداء على سفارة إيران في بيروت الذي أسفر عن عشرات الضحايا وتبنته جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة. الإدانات اقترنت بدعوة اللبنانية إلى عدم التورط في الحرب السورية والحفاظ على الوحدة الوطنية.

مشاهدة الفيديو 01:54

أدان وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله "بشدة" "الهجوم الإرهابي" الذي وقع في الضاحية الجنوبية من العاصمة اللبنانية بيروت، مؤكدا أن "قتل الأبرياء والاعتداء على البعثات الدبلوماسية غير مقبول على الإطلاق"، وفقا لماء جاء في بيان نشر على موقع وزارة الخارجية الألمانية على شبكة ألإنترنت. وفيما أعرب الوزير الألماني عن تعاطفه مع الضحايا وأسرهم، دعا "جميع القوى السياسيين في لبنان إلى الحوار والتوافق من أجل تعزيز الاستقرار السياسي في البلاد والحيلولة دون وصول الحرب الأهلية في سوريا" إلى لبنان.

واستهدف تفجيران انتحاريان السفارة الإيرانية في بيروت قبل ظهر الثلاثاء ((19 تشرين الثاني/نوفمبر 2013) أسفرا عن مقتل 24 شخصا وإصابة نحو 150 بجروح. وأعلنت كتائب عبد الله عزام المرتبطة بتنظيم القاعدة وتتمركز في لبنان مسؤوليتها عن التفجيرين وهددت بمزيد من الهجمات ما لم تسحب إيران قواتها من سوريا حيث القوات الحكومية في الحرب الأهلية.

كما دان مجلس الأمن الدولي "بشدة" الثلاثاء التفجيرين الانتحاريين داعيا اللبنانيين إلى "الامتناع عن أي تورط في الأزمة السورية". وفي بيان صدر بإجماع أعضائه الخمسة عشر، دعا مجلس الأمن "كل الأطراف اللبنانيين إلى الحفاظ على الوحدة الوطنية في مواجهة محاولات زعزعة استقرار البلاد"، والى "الامتناع عن أي تورط في الأزمة السورية" مذكرا ب"المبدأ الأساسي القائم على عدم انتهاك المقار الدبلوماسية والقنصلية وواجب حكومات الدول المضيفة (...) باتخاذ كل التدابير الضرورية لحماية (هذه) المقار" والطواقم الدبلوماسية من أي تسلل أو هجوم. وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون دعا في وقت سابق اللبنانيين إلى "ضبط النفس ودعم مؤسسات الدولة وخصوصا قوات الأمن".

من جانبه ندد الاتحاد الأوروبي بالتفجيرين الانتحاريين وقال المتحدث باسم الممثل الأعلى للشئون الخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون في بيان إن الأخيرة "صدمت" للاعتداء وهي "تدينه بأشد العبارات وتكرر أن العنف بحق المدنيين مرفوض". ودعت اشتون "كل الأطراف إلى تسهيل إجراء التحقيق والتعاون مع السلطات اللبنانية".

#bbig#

وأكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن التفجير الذي وقع أمام سفارة بلاده في لبنان يؤكد على تنسيق الإجراءات ضد الإرهاب، داعيا ـ خلال اتصال هاتفي من نظيره اللبناني ميشال سليمان ـ للکشف سريعا عن الضالعين في العملية وتسليمهم للعدالة لينالوا جزاءهم العادل. وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قد قال إن الاعتداء الانتحاري المزدوج الذي استهدف سفارة بلاده "يجب أن تكون جرس إنذار لنا جميعا. علينا أن نأخذ ذلك بعين الاعتبار. وإذا لم نفعل ذلك بجدية فانه يمكن أن يطالنا جميعا".

من جانبه قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في بيان الثلاثاء إن "الولايات المتحدة تدين بقوة الاعتداءين الإرهابيين الوحشيين والدنيئين غلى السفارة الإيرانية في بيروت". وأضاف كيري "نحض جميع الأطراف على التحلي بالهدوء وضبط النفس لتجنب تدهور الوضع في شكل اكبر". وكان السفير الأمريكي في لبنان ديفيد هيل قد قال إن بلاده "تدين بشدة أي هجوم إرهابي في لبنان، وتدعو كل الأطراف إلى ضبط النفس"، وفقا لما نقله مصدر رسمي لبناني عن هيل.

إلى ذلك قال وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية عدنان منصور في تصريح له إن "العمل الإرهابي الذي ضرب أهلنا الآمنين وطال السفارة الإيرانية في بيروت هو اعتداء إجرامي مدان يأتي في سلسلة من العمليات الإرهابية المتنقلة التي تستهدف لبنان أرضا وشعبا ووحدة مؤسساته لتقويض أمنه واستقراره ووحدة شعبه".

ج.ع.ح/ع.ج.م(د.أ.ب/رويترز، أ ف ب)