1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إحالة نجل مرسي لمحكمة الجنايات بتهمة تعاطي الحشيش

قررت النيابة المصرية العامة إحالة الابن الأصغر للرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي وصديق له إلى المحاكمة بتهمة "حيازة مخدر الحشيش بقصد التعاطي"، وهي التهمة التي نفاها نجل مرسي، فيما أكد شقيقه أن المتهم "لا يدخن أصلا".

قالت مصادر قضائية إن أحد أبناء الرئيس المصري المعزول محمد مرسي أحيل اليوم الاثنين (17 مارس/آذار) إلى محكمة الجنايات بتهمة تعاطي مخدر الحشيش. وعن المصدر ذاته، أمر المستشار مؤمن سالمان المحامي العام لنيابات شمال بنها بمحافظة القليوبية التي تجاور بإحالة عبد الله محمد محمد مرسي وصديق له إلى محكمة جنايات بنها "بتهمة حيازة مخدر الحشيش بقصد التعاطي".

ولم يحدد أي موعد لمحاكمة عبد الله مرسي (19 سنة) وصديقه م. عماد (24 سنة) بعد العثور معهما في أول مارس/ آذار على "سيجارتي حشيش" في سيارة متوقفة على جانب طريق في محافظة القليوبية في دلتا النيل، شمال القاهرة. وكانت الشرطة ألقت القبض على ابن مرسي في سيارة بمدينة العبور إحدى مدن القليوبية مطلع الشهر الجاري وحققت معه النيابة على مدى يومين ثم أمرت بإخلاء سبيله بضمان محل إقامته بعد أخذ عينتي دم وبول منه لتحليلهما.

وكان ابن مرسي أنكر حيازة أو تعاطي أي مخدر. وكان أسامة مرسي شقيق المتهم رفض تلك التهمة واعتبرها ملفقة. وقال أسامة وهو محام لفرانس برس عبر الهاتف "لقد لفقوا التهم. أخي لا يدخن من الأساس"، معتبرا أنها "محاولة تشويه واضحة وغير مستغربة ضد أسرة الرئيس (المعزول) محمد مرسي". ويقول مؤيدون لمرسي إن القبض على ابنه في قضية تعد الإدانة فيها مخلة بالشرف يستهدف التشهير لكن السلطات تقول إن القضية جنائية.

حبس صحفية بجريدة "الحرية والعدالة"

من جهة أخرى أوضحت مصادر قضائية أن محكمة جنح الساحل قضت اليوم الاثنين بحبس سماح إبراهيم الصحفية بجريدة "الحرية والعدالة" التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، وتسعة آخرين بالحبس لمدة عام مع الشغل، بعد إدانتهم بتهمة محاولة تعطيل الاستفتاء على الدستور والإخلال بالأمن العام وقطع الطريق.

ومنذ عزل مرسي، تشن السلطات المصرية حملة واسعة على أنصاره خلفت نحو 1400 قتيل معظمهم من الإسلاميين، بحسب منظمة العفو الدولية. كما تم إغلاق عدة قنوات تلفزيونية قريبة من جماعة الإخوان، التي أعلنتها السلطات الجديدة "تنظيما إرهابيا"، وحظر صحيفة الحرية والعدالة الناطقة باسم الجماعة.

ع.ج.م/ و. ب (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة