1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

خاص: العراق اليوم

إحالة نائب على المعاش

يؤكد هادي جلو مرعي أن كل موظف مصيره إلى التقاعد ، شريطة أن يكون موظفا ، وفي كل العالم لا يعد النائب في البرلمان موظفا حكوميا ليشمل بقانون التقاعد الذي يستفيد منه الموظفون ، بل هو في الغالب ممثل مؤقت لمجموعة من المواطنين.

default

تشتعل صفحات فيسبوك ومواقع تواصل أخرى وفي برامج الإذاعات والقنوات الفضائية ومواقع الانترنت بتعليقات ومشاركات ومقالات وأحاديث ونكات ودعوات كلها تنادي بعدم منح النواب في البرلمان العراقي رواتب تقاعدية بعد انتهاء الدورة البرلمانية التي تمتد لأربعة أعوام كاملة يتنعم فيه المواطن العراقي المحظوظ بوصوله الى هذا المنصب الرفيع بكل المزايا التي يحصل عليها أي من مرتادي منتجع تامبا في فلوريدا أو في جزر هاواي والكناري وسواها من منتجعات أعدت لصالح عباد الله الصالحين، ولعلي لااحسد نائبا في البرلمان على ما آتاه الله من فضله ويمكن لي توصيف حالة البرلماني العراقي بطريقة ميسرة يفهمها كل ذي لب وكل مصغ وواع بما يجري في البلاد وعلى العباد ولتقريب الصورة إلى ذهن المحتجين على هذه الامتيازات ..

النائب العراقي مواطن خدمه الحظ ، أو الصدفة ، ووصل إلى مرتبة متقدمة حصل منها على أموال ورواتب ومخصصات وبايسكلات وسفرات وامتيازات لا يحصل عليها أي نباش في مزابل النهروان ، أو الباوية وحي النصر شرق بغداد ، ولا حتى من قضى نصف عمره ينبش في مزابل التاجي ،وفي توصيف أكثر سهولة ، فحين يتزوج أو يقرر شاب ما يقطن قرية بائسة في ضواحي العاصمة أن يقترن بفتاة فإنه سيفكر حتما لعيونها ولعيون والدتها وإكراما لأصحابه الفرحين ولصديقات العروس بحفل غير تقليدي ،وسيفكر في قضاء أول ليلة بأحد الفنادق الراقية التي لا يقترب منها سوى المترفون والأغنياء ،وهذا يعني تدبير مبلغ لا بأس فيه لتلبية متطلبات الفندق والخدمات التي يوفرها لليلة ، أو ليليتين . يسبق ذلك تحضير سيارة فارهة وما أكثر السيارات الفارهة في العراق ،ووليمة فاخرة يتوفر فيها ما لذ وطاب من طعام وشراب و .

السياسة جعلت لأهل الحظ وللمتملقين وللذين يقدمون خدمات طيبة لقياداتهم ،أو الذين يثبتون ولاء لا توفره الزوجة المخلصة لزوجها غير المخلص ،بالطبع فإن الواحد منهم سيكون مرشحا ليكون مرشحا عن هذا الحزب أو ذاك في أقرب انتخابات تجريها المفوضية المستقلة ويكون عضوا في مجلس النواب ليحقق لوطنه ما يعجز عنه السياسيون الكبار والعلماء الأعلام والمهندسين والأطباء والتقنيين وخبراء الاقتصاد!

في الواقع إن البرلماني هو كما وصفناه في البداية ممثل عن الشعب ولديه بالتأكيد وظيفة يتقاضى عنها راتبا شهريا ، وسيكون عليه التقاعد في سن قانونية ويتلقى راتبا تقاعديا ،وهذا يتطلب من مؤسسات الدولة التشريعية والتنفيذية الالتفات إليه ليعود النائب الى وظيفته الأولى التي كان مرتبطا بها قبل أن يتم تنصيبه في البرلمان . وبس.

مواضيع ذات صلة