1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

أوليفر بيرهوف: أتوقع نهائيات كأس عالم متميزة في البرازيل

يواصل منتخب ألمانيا استعداداته لمواصلة مشوار التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014. في حوار مع DW، تحدث المدير الإداري للمنتخب الألماني أوليفر بيرهوف عن كأس العالم المزمع تنظيمها في البرازيل وحظوظ منتخب بلاده لإحراز لقبها.

DW: في الوقت الذي يضع فيه المدير الفني للمنتخب الألماني يواخيم لوف اللبنات الأساسية للفريق الذي سيحضر نهائيات كأس العالم القادمة في البرازيل، كنتم في هذا البلد الجنوب أمريكي للبحث عن مقر لإقامة المنتخب خلال النهائيات. هل وجدتم هناك ما يتناسب مع تصوراتكم؟

أوليفر بيرهوف: أولاً، لكل بلد خصوصياته. لكن المهم بالنسبة لي ولفريق عملي هو التعرف على أماكن مختلفة خلال زيارتنا للبرازيل التي تتميز بالتنوع. أما فيما يخص مواصفات مكان إقامة المنتخب، فهي دائما نفس المواصفات. فنحن نريد مكانا نعيش فيه أجواء إيجابية رائعة. مكان يمنحنا التركيز المطلوب ويكون قريبا من المطار وملعب التدريب. فنحن لا نريد أن نسافر بالحافلة لمدة 20 دقيقة يوميا لنصل إلى ملعب التدريب.

ليس لدينا خيارات كبيرة في البرازيل مقارنة مع ألمانيا، لكن وجدنا أكثر مما كان متاحا لنا في جنوب إفريقيا. لم نقرر بعد أين سنستقر، لكن شاهدنا بعض الخيارات الجيدة.

هل توجد منطقة مفضلة لديكم علما بأن البرازيل تتميز بمساحتها الكبيرة مما يحتم قطع مسافات طويلة؟

فعلا، هناك مسافات طويلة. والمشكلة أنه لا يمكننا أن نقرر قبل أن نعرف في أي مجموعة سنلعب. هناك رحلات جوية طويلة نسبيا، لذلك يمكننا أن نستثني الإقامة في أقصى الشمال أو أقصى الجنوب. بينما في منطقة ريو دي جانيرو وساوباولو وسالفادور نجد المسافات الجوية القصيرة.

Fußballfans in Brasilien Fußball-WM 2010

جماهير المنتخب البرازيلي خلال نهائيات كأس العالم 2010 التي جرت في جنوب إفريقيا

البرازيل بلد يعشق كرة القدم. آخر بطولة لكأس العالم أقيمت هناك كانت في عام 1950. ما هي الأجواء التي لاحظتموها هناك، وكيف يتفاعل البرازيليون مع هذا الحدث؟ كيف ستكون هذه البطولة؟

ستكون بطولة كأس العالم رائعة. أنا متأكد من ذلك، لأن الاحتفال بهذه البطولة سيكون في الشوارع. لم نلحظ ذلك عندما كنا هناك قبل فترة، لكننا تمكنا من رؤية إقبال البرازيليين على الحياة وتعرفنا على مدى أهمية كرة القدم والموسيقى بالنسبة إليهم. لأنهما يدخلان البهجة إلى حياتهم اليومية. وأعتقد أن هذا سيظهر بشكل واضح خلال بطولة كأس العالم، ولا أحمل هم عدم ظهور هذه الأجواء الاحتفالية.

لن يشارك المنتخب الألماني في بطولة كأس القارات المزمع عقدها في منتصف يونيو/ حزيران الجاري. ربما تتأسفون على عدم مشاركة المنتخب الألماني في هذه البطولة، وربما قد تكونوا سعداء لعدم المشاركة لأن ذلك كان سيتسبب في مشكل مواعيد. لكن بغض النظر عن ذلك، هل كنتم تتمنون مشاهدة المنتخب الألماني وهو يقارع أفضل المنتخبات في بطولة كأس القارات سنة قبل انطلاق نهائيات كأس العالم؟

كان بودي المشاركة، فهذا كان سيعني فوزنا ببطولة كأس الأمم الأوروبية الأخيرة. لكن للأسف لم نتمكن من الحصول على اللقب. سبق ولعبنا بطولة كأس القارات في ألمانيا، حينها كان ينظر لهذه البطولة بعين الريبة. لكن جميل جدا أن يعيش المنتخب هذه الأجواء، وأن يختبر قدراته قبل البطولات المهمة. لكن من ناحية أخرى سيتمكن اللاعبون من الحصول على إجازة أطول بسبب عدم المشاركة. وهذا مهم بالنسبة للاعبين خاصة بعد هذا الموسم الكروي المهم.

Flash-Galerie deutsche Fußballkapitäne

لعب أوليفر بيرهوف سبعين مباراة للمنتخب الألماني وسجل 37 هدفا في مسيرته الكروية مع منتخب بلاده

يتصدر المنتخب الألماني مجموعته في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم. هذا يذكرنا بمشوار تصفيات 2011 المؤهل لبطولة كأس الأمم الأوروبية. كل شيء على يرام إذن. هل توجد مشاكل آنية في بيت المنتخب الألماني؟

إذا ما أخذنا العامان الأخيران بعين الاعتبار، أرى أن هناك وجهين لكيفية تدبير مباريات المنتخب. فيما يخص الوجه الأول هناك مباريات فرضنا فيها أسلوب لعبنا وحسمناها بسرعة لصالحنا. ولم نمنح الخصم أي فرصة للعودة في النتيجة. لكن في مباريات أخرى لم نستغل كل فرص التسجيل التي أتيحت لنا، وبذلك منحنا خصومنا فرصة العودة في النتيجة. وهذا المعطى يحيلني للحديث على الوجه الثاني الذي يتجلى في عدم قدرة اللاعبين على استرجاع تركيزهم بالسرعة المطلوبة في المباريات التي يصعب على اللاعبين إدارتها كما ينبغي. وهذا هو ما هدد تقدمنا في النتيجة في عدة مباريات.

ما هي توقعاتكم بخصوص كأس العالم القادمة. وأين ترون المنتخب الألماني مع بقية المنتخبات العالمية؟

نحن في المقدمة مع باقي المنتخبات القوية. لقد عملنا بجد لانتزاع هذه المكانة. لكن المستوى متقارب جداً. خاصة في أمريكا الجنوبية لم يسبق لأي منتخب أوروبي أن أحرز لقب كأس العالم. ونأمل طبعا أن نكسر هذه القاعدة. لكن يجب أن نأخذ بعين الاعتبار أن منتخبات أمريكا الجنوبية خاصة البرازيل والأرجنتين ليست فقط متحمسة، بل لديها شعور خاص بخوض البطولة فوق أرضها. ونحن نعرف أن مثل هذا الشعور يمنح دفعة كبيرة للاعبين لتحقيق أفضل ما لديهم خاصة إذا تم تعزيزه بدعم الجماهير. أظن أن منتخبنا، إضافة إلى منتخبات البرازيل والأرجنتين وإسبانيا وأيضا إيطاليا، أقوى المنتخبات المرشحة لنيل اللقب.

يشغل أوليفر بيرهوف منصب المدير الرياضي للمنتخب الألماني منذ العام 2004. ويذكر أن بيرهوف لعب سبعين   مباراة دولية للمنتخب الألماني في الفترة الممتدة بين 1996 و2002، سجل خلالها 37 هدفا.

مختارات