1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أوكرانيا: الكشف عن خطة سلام واستمرار المعارك مع الانفصاليين

قدمت كييف خطة سلام من 14 بندا لإحلال السلام في شرقي البلاد، وكان الرئيس الأوكراني قد بحث الخطة في اتصال هاتفي مع نظيره الروسي الذي شدد على ضرورة "وضع حد فوري للعملية العسكرية" المستمرة ضد موالين لموسكو في شرقي اوكرانيا.

كشف الرئيس الاوكراني بترو بوروشنكو اليوم الجمعة (20 حزيران / يونيو) عن خطة سلام من 14 نقطة تهدف إلى وضع حد للتمرد الانفصالي الموالي لروسيا في شرقي البلاد، على ما أعلنت شبكة تلفزيونية محلية. وقال الموقع الالكتروني للتلفزيون الخاص "انتر تي في" إن من أبرز نقاط هذه الخطة "نزع السلاح" و"ضمان ممر للمرتزقة الروس والأوكرانيين للمغادرة" و"إزالة مركزية السلطة وحماية اللغة الروسية من خلال تعديلات للدستور"، لكنها لا تتضمن وقف إطلاق النار من جانب واحد كان أعلنه بوروشنكو.

ومن النقاط الأخرى إطلاق سراح الرهائن و"إقامة منطقة عازلة على طول 10 كلم على الحدود بين روسيا وأوكرانيا" والعفو "عن الذين سلموا أسلحتهم ولم يرتكبوا جرائم خطيرة" وإنهاء "الاحتلال غير القانوني" لمباني الإدارة المحلية في دونيتسك ولوغانسك من قبل الانفصاليين. وتنص الخطة أيضا على تنظيم انتخابات تشريعية مبكرة وإعداد برنامج لإنشاء وظائف في المنطقة.

وكان بوروشنكو المنفتح على الغرب والذي تولى منصبه في مطلع الشهر الجاري اتصل هاتفيا مساء أمس الخميس بنظيره الروسي فلاديمير بوتين للتباحث في خطة السلام التي كشف عنها اليوم رسميا في خطاب. وأعلن الكرملين في بيان أن بوتين قدم "مجموعة من التعليقات" على الخطة مشددا على ضرورة "وضع حد فوري للعملية العسكرية" التي أطلقتها كييف ضد الميليشيات الانفصالية الموالية لروسيا في منطقة دونيتسك ولوغانسك

Ukrainische Soldaten nach der Rückeroberung von Mariupol 13.06.2014

معارك جديدة في شرق أوكرانيا وكييف تتحدث عن مقتل 300 انفصالي

استمرار المعارك شرق البلاد

في هذه الأثناء، دارت معارك عنيفة لليوم الثاني على التوالي في شرق أوكرانيا اليوم الجمعة بعد يوم من اشتباكات قالت القوات الأوكرانية إن نحو 300 انفصالي قتلوا فيها. وقال قيادي انفصالي أمس الخميس إن "خسائر ثقيلة" لحقت بالمتمردين لأن القوات الحكومية تفوقت عليهم في السلاح حيث كانت مدعومة بالمدفعية الثقيلة.
وذكرت القوات الحكومية أن سبعة من جنودها قتلوا في اشتباكات أمس. ودار القتال اليوم على بعد مئة كيلومتر عن الحدود مع روسيا. وأشارت القوات الحكومية إلى أن الاشتباكات اندلعت إلى الشرق من مدينة كراسني ليمان في وقت مبكر من أمس الخميس بعدما رفض الانفصاليون إلقاء سلاحهم تنفيذا لخطة سلام اقترحها الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو.

ي ب/ ع ج (ا ف ب، رويترز)

مختارات