1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أوباما يرحب بتصديق مجلس الشيوخ على تعيين هاغل وزيراً للدفاع

إثر معركة تشريعية نادرا ما شهدتها الولايات المتحدة صادق مجلس الشيوخ على تعيين تشاك هاغل وزيرا للدفاع في ولاية باراك أوباما الرئاسية الثانية بعد اعتراضات شديدة من قبل الجمهوريين في المجلس.

أكد مجلس الشيوخ الامريكي بشكل نهائي يوم الثلاثاء (26 شباط / فبراير2013) تعيين تشاك هاغل (66 عاما) وزيرا للدفاع، وصوت أعضاء مجلس الشيوخ بأكثرية 58 صوتا على تعيين مرشح الرئيس باراك اوباما مقابل اعتراض 41، وذلك بعدما وافقت الأقلية الجمهورية في وقت سابق أمس الثلاثاء على عدم عرقلة التصويت. ويمكن لهاغل أن يتسلم منصبه اعتبارا من اليوم الاربعاء خلفا لليون بانيتا.

ورحب اوباما بتاكيد تعيين هيغل "بدعم من الحزبين" الديموقراطي والجمهوري، وأكد في بيان أنه مع هاغل "سيكون لنا وزير الدفاع الذي تحتاج اليه بلادنا والقيادي الذي يستحقه جنودنا". أما السيناتور الجمهوري لينزي غراهام الذي كان بين أشد معارضي ترشيح هاغل فقال: "كانت هناك خيارات أخرى أكثر قدرة، وأنا أشعر بالأسف لعدم اختيار أوباما أحدها". واتهم هاغل بـ "العداء تجاه دولة إسرائيل" وقال إن تعيينه يوجه رسالة فقيرة إلى إيران.

 

وفي وقت سابق يوم أمس، صوت العديد من الجمهوريين الذين كانوا خاضوا معركة ضد هاغل وبينهم السناتور جون ماكين، لمصلحة وزير الدفاع الجديد خلال عملية تصويت أولية، مدركين أنهم لن يقدروا منع باراك أوباما من تشكيل حكومته.

ويواجه هاغل تحديات يتعلق بالتخفيضات التلقائية للنفقات التي من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ بعد غد الجمعة، إذ كان أوباما ووزير الدفاع السابق ليون بانيتا حذرا من أن ذلك سيحد من جهوزية الجيش. كما سيشرف هاغل على تخفيض عدد القوات الأمريكية في أفغانستان في الوقت الذي تدرس فيه الولايات المتحدة وحلفاؤها حجم القوات التي ينبغي أن تظل في البلاد للمساعدة في عمليات التدريب ومكافحة الإرهاب.

ع. ج / ح. ز (آ ف ب، د ب آ)