1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أوباما: لن نرسل قوات لمهام قتالية في العراق

أعلن الرئيس الأمريكي أن بلاده لن ترسل قوات بغرض أداء مهام قتالية في العراق، داعيا القادة العراقيين لاتخاذ قرارات صعبة للتوصل إلى حلول وسط للحفاظ على وحدتهم، ومؤكدا أن واشنطن لن تقوم بمهام الأمن نيابة عن العراقيين.

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الجمعة (13 يونيو/ حزيران) إن الولايات المتحدة لن ترسل قوات أمريكية لمهام قتالية في العراق. وأوضح الرئيس باراك أوباما، خلال بيان ألقاه حول الوضع في العراق في أعقاب سيطرة عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) على بعض المناطق بالعراق في مؤتمر صحفي عقده في الحديقة الجنوبية بالبيت الأبيض الأمريكي إنه طلب من فريق الأمن القومي الأمريكي بحث "خيارات" لدعم العراق منتقدا القادة العراقيين لأنهم لم يستطيعوا تجاوز الخلافات الطائفية.

وذكر أوباما أن الخلافات الطائفية في العراق خلقت وضعا هشا في البلاد ولا يمكن للولايات المتحدة أن تقوم بمهام الأمن نيابة عن العراقيين. وأضاف أوباما قائلا إنه يتعين على القادة العراقيين اتخاذ قرارات صعبة والتوصل إلى حلول وسط للحفاظ على وحدتهم. وقال الرئيس الأمريكي "سنبذل جهدنا ولكن العراق دولة ذات سيادة ويجب عليها أن تحل مشاكلها"، مشيرا إلى أنه لن يكون هناك تأثير لأي دعم من دون استقرار داخلي بالعراق.

وأكد الرئيس الأمريكي أنه سيتشاور مع الكونغرس بشأن ما يجب عمله هناك. ويأتي المؤتمر الصحفي للرئيس الأمريكي بعد أن بسط تنظيم "داعش" سيطرته على الموصل ثاني أكبر المدن العراقية والتي تبعد عن بغداد حوالي 400 كيلومتر وعن مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين التي تقع على مسافة 160 كيلومترا شمال غرب بغداد.

ف.ي/ ع.ج.م (د ب ا، رويترز، أ ف ب)