1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

أنقرة تقبل اعتذار إسرائيل على سوء معاملة سفيرها

قبلت أنقرة الاعتذار الرسمي الإسرائيلي عن الأسلوب الذي عامل به مسؤول إسرائيلي سفيرها في تل أبيب، لتنتهي بذلك إحدى حلقات التوتر الدبلوماسي بين البلدين. فيما انتقدت وسائل إعلام إسرائيلية حكومة نتنياهو عن طريقة معالجة الخلاف

default

اردوغان :تلقينا الإجابة التي كنا ننتظرها

أفادت تقارير اليوم الخميس (14 يناير كانون الثاني) بأن أنقرة قبلت الاعتذار الرسمي الإسرائيلي عن الأسلوب الذي عامل به مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى سفير تركيا في تل أبيب، لتنتهي بذلك أزمة دبلوماسية كادت تعصف بالعلاقات بين البلدين.

وكان الموقف تأزم بعد أن استدعى دانيال آيالون نائب وزير الخارجية الإسرائيلي السفير التركي لدى تل أبيب ، أحمد أوجوز جليلقل ، احتجاجا على مسلسل درامي تركي يصور الممثلين وهم يرتدون زي ضباط جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي "شين بيت"، وهم يختطفون أطفالا رضعا.

وصرح رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في ساعة متأخرة مساء أمس بعد تلقي اعتذار رسمي إسرائيل ثان على الموقف ، قائلا :"لقد تلقينا الإجابة التي كنا ننتظرها". من ناحية أخرى أوضح دبلوماسي تركي انه لن يتم استدعاء السفير التركي من إسرائيل.

وكان الرئيس التركي عبد الله غول هدد باستدعاء السفير في حال عدم تقديم اعتذارا رسمي قبل مساء الأربعاء عما اعتبرته أنقرة "معاملة فظة" لسفيرها، مما زاد من توتر العلاقات بين الدولتين اللتين تربطهما علاقات إستراتجية وذلك عشية زيارة لوزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك لتركيا.

اعتذار بعد سوء معاملة

Danny Ayalon und Ahmet Oguz Celikkol

دانيال آيالون يقدم اعتذارا خطيا للسفير التركي على طريقة معاملته

و كان دانيال آيالون، نائب وزير الخارجية الإسرائيلي، بعث برسالة اعتذار مساء أمس الأربعاء للسفير التركي لدى إسرائيل بعد أن تسببت معاملته له، في أزمة دبلوماسية بين البلدين الحليفين.

وكان آيالون استدعى السفير التركي إلى مكتبه ليطلب منه توضيحا بشأن المسلسل التلفزيوني" ودي الذئاب" المثير للجدل. وخلال اللقاء جلس السفير التركي على أريكة منخفضة، في حين جلس آيالون ومسؤولان آخران أمامه على كراسي مرتفعة، وهو ترتيب ذكرت الصحيفة أنه تم بناء على أوامر من وزير الخارجية ، أفيجدور ليبرمان. كما تعمد آيالون عدم وضع أي علم تركي على الطاولة خلال اللقاء مكتفيا بالعلم الإسرائيلي.

و قال السفير التركي لدى إسرائيل أحمد أوجوز جليلقل بعد ذلك للصحفيين إنه لم يتعرض لمثل هذه الإهانة طوال مدة خدمته الدبلوماسية التي تصل إلى 35 عاما.

و كان آيالون قد اصدر في أعقاب ذلك بيانا مقتضبا أمس الأربعاء بدا و كأنه لم يرقى إلى مرتبة اعتذار، وبعد ذلك بساعات وبعد تعرضه لضغوط متزايدة بعث آيالون برسالة اعتذار شخصية للسفير قال فيها :"لم تكن لدي أي نية لإهانتك شخصيا ، وأنا اعتذر عن الطريقة التي تم التعامل بها".

انتقادات للحكومة الاسرائيلية

من جانبها انتقدت وسائل إعلام إسرائيلية بشدة الخميس حكومة بنيامين نتانياهو واعتبرتها مسؤولة عن الفشل الدبلوماسي، وتحدثت صحيفة "معاريف" عن "استسلام" بعد توجيه رسالة اعتذار الأربعاء من نائب وزير الخارجية الإسرائيلي داني ايالون الذي عامل السفير التركي بأسلوب غير لائق.

وكان المعلق في القناة الثانية في التلفزيون الخاص امنون ابراموفيتش شديد اللهجة أيضا حيث تحدث عن "سلوك طفولي" للحكومة. فيما أكدت إذاعة الجيش الإسرائيلي والإذاعة العامة أن إسرائيل أرغمت على "التراجع" وان "تذل بعدما قامت هي بالإذلال" في إشارة إلى رسالة الاعتذار التي وجهها ايالون

المسؤول عن الحادث الدبلوماسي إلى أنقرة.

(ي ب / د ب ا/ ا ف ب / رويترز)

مراجعة: حسن زنيند

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع