1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

أميرة موناكو تخسر دعوى قضائية لمنع نشر صورها الخاصة

قضت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ ببطلان دعوى رفعتها أميرة موناكو كارولين لمنع نشر صور خاصة بها في الصحافة. ويتعلق الموضوع بصور لإجازة قضتها الأميرة مع زوجها في كينيا قبل تسع سنوات.

خسرت الأميرة كارولين، أميرة موناكو، دعوتها القضائية أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان ضد نشر صور لها في الصحافة. ورفضت المحكمة الخميس (19 سبتمبر/ أيلول 2013) في مقرها بمدينة ستراسبورغ الفرنسية الدعوى التي حركتها الأميرة والتي تزعم فيها انتهاك حياتها الخاصة.

وتتعلق الدعوى القضائية بصور التقطت للأميرة لأول مرة مع زوجها الأمير إرنست أوغوست، أمير هانوفر، خلال قضائهما عطلة في كينيا سنة 2002. وتدعي الأميرة أن تلك الصور التقطت دون موافقتها. كما انتقدت الأميرة في الدعوى عدم إصدار محاكم ألمانية قرارات بحظر نشر هذه الصور لاحقاً وصور أخرى شخصية لها في الصحافة، رغم أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان اعتبرت ذلك في سنة 2004 انتهاكاً للخصوصية.

في المقابل، رأت المحكمة في قرارها أن المحاكم الألمانية عقب سنة 2004 كانت توازن على الأرجح بين حماية الحياة الخاصة للأميرة واهتمام الرأي العام بحياتها الطبيعية. وجاء في حيثيات قرار المحكمة أن كارولين لم تدع أن الصور التقطت سراً، لذلك فإنه لا توجد "ظروف غير طبيعية تبرر حظر النشر". هذا وتجدر الإشارة إلى أن الأميرة يمكنها الطعن في هذا الحكم.

ي.أ/ ط.أ (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة