1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أمريكا تحث جيش تايلاند على احترام الديمقراطية

صرح المتحدث باسم البنتاغون أن بلاده تراقب الأوضاع في تايلاند، و "هيومن رايتس ووتش" تطالب الولايات المتحدة بالضغط على الجيش التايلندي لإلغاء الأحكام العرفية. والجيش أعلن أن قائده سيلتقي زعماء سياسيين في البلاد.

دعت الولايات المتحدة الجيش التايلاندي لاحترام "المبادئ الديمقراطية" والالتزام بما أعلنه عن عدم قيامه بانقلاب بعد إعلانه الأحكام العرفية في البلاد كلها أمس الثلاثاء. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) الأميرال جون كيربي "نراقب الموقف عن كثب. ننتظر أن يصدق الجيش التايلاندي حين قال إن هذا ليس انقلابا وإنه أمر مؤقت." وأضاف "من المهم أن يحترم الجميع هناك المبادئ الديمقراطية".

كما ذكرت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الرائدة في مجال حقوق الإنسان أنه ينبغي على الولايات المتحدة والحكومات الأخرى الضغط على تايلاند لإلغاء الأحكام العرفية وإنهاء الرقابة على الصحافة التي فرضت أمس الثلاثاء. وقال براد آدامز، مدير الشؤون الآسيوية في المنظمة إن "السيطرة الفعلية للجيش على السلطة وفرض الأحكام العرفية يعرض حقوق جميع المواطنين للخطر".

قائد الجيش يلتقي الزعماء السياسيين

لكن متحدثا باسم الجيش التايلاندي قال إن قائد الجيش الجنرال برايوت تشان أوتشا سيلتقي مع زعماء الجماعات والأحزاب السياسية المتنافسة وأعضاء مفوضية الانتخابات وأعضاء مجلس الشيوخ اليوم الأربعاء (21 آيار/ مايو 2014) لمناقشة مخرج من الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد.

وكان قائد الجيش التايلاندي الجنرال برايوت تشان أوتشا قد أعلن الأحكام العرفية أمس الثلاثاء، وقال إنها ستظل قائمة إلى أن يعود النظام والأمن وإنه يتحتم على الجانبين المتنازعين سياسيا إجراء حوار. وقال للصحفيين "ندعو الجانبين إلى الحضور والحديث والتوصل لطريقة لإنقاذ البلاد". وقال إن الجيش تحرك لإعادة النظام واستعادة ثقة المستثمرين بعد أكثر من ستة شهور من الاضطرابات السياسية تراجع فيها الاقتصاد وإن الجيش سيتخذ إجراءات ضد كل من يستخدم السلاح ويضر بالمدنيين.

ع.خ/ ع.ج (د.ب.ا، ا.ف.ب)