1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ألمانيا: مطالب بتوفير المزيد من الهيروين الصناعي للمدمنين

بعد مرور نحو أربعة أعوام على القرار الذي اتخذه البرلمان الألماني بتوفير مادة الهيروين الصناعي للمدمنين، يطالب الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر بزيادة هذه المادة لتغطية حاجة المدمنين منه.

طالب الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر في ألمانيا بزيادة كمية الهيروين الصناعي المعروض بشكل قانوني في ألمانيا من أجل تغطية حاجة المدمنين منه. يأتي ذلك في ضوء عدم استمرار السلطات المعنية في ألمانيا في توفير أماكن لتوزيع هذا الهيروين على المدمنين الذين يخضعون للعلاج، باستثناء الأماكن التي تم تخصيصها في إطار مرحلة تجريبية، وذلك بعد مرور نحو أربعة أعوام على القرار الذي اتخذه البرلمان الألماني بهذا الشأن.

ورأى خبير مكافحة الإدمان أوفيه فيرتاين، الذي راجع حاجة المدمنين في ألمانيا لمثل هذه المنافذ، أن هؤلاء المدمنين يحتاجون كميات أكبر من مادة ديامورفين المخدرة أكثر من الكميات المعروضة في الوقت الحالي، مضيفا في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية: "هناك نحو 400 شخص في الوقت الحالي يخضعون للعلاج بمادة ديامورفين.. ونعتقد أن هناك حاجة لكميات من هذه المادة تكفي 1500 شخص إلى 3000 شخص بأقصى تقدير".

توفير مادة ديامورفين

وطالبت أنغيليكا غراف، خبيرة المخدرات والإدمان بالحزب الاشتراكي الديمقراطي، بمساعدة شديدي الإدمان على التغلب على إدمانهم والتداوي منه أو تمكينهم من الوصول بحالتهم إلى وضع استقرار بحيث لا تزداد حالتهم سوءا. وتابعت غراف "لذلك فنحن بحاجة لتوفير ما يكفي من مادة ديامورفين". وترى غراف ضرورة أن تتاح هذه المادة بشكل واسع.
وفي السياق نفسه قال هارالد تيربه، خبير المخدرات بحزب الخضر: "إن شركات التأمين الصحي والأطباء المعتمدين لدى هذه الشركات شددوا وبشكل غير ضروري القيود المفروضة على توزيع هذه المادة، وبذلك تجاوزوا الإرادة الواضحة لأغلبية أعضاء البرلمان".

يشار إلى أن هناك منافذ لتوزيع هذه المادة في مدن بون وفرانكفورت وهامبورغ وهانوفر وكارلسروه وكولونيا وميونيخ.

ع.ش / ع. ج (د ب أ)