ألمانيا قلقة تجاه الوضع في إيران وتدعوها لاحترام حق الاحتجاج | أخبار | DW | 01.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ألمانيا قلقة تجاه الوضع في إيران وتدعوها لاحترام حق الاحتجاج

أعرب وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل عن قلقه للتطورات الأخيرة في إيران و"الأخبار عن سقوط قتلى جدد بين المتظاهرين والعديد من الاعتقالات". وطالب نائب المستشارة الحكومة الإيرانية باحترام الحق في الاحتجاج.

دعا وزير الخارجية الألماني زيعمار غابرييل اليوم الاثنين (الأول من كانون الثاني/ يناير 2018) الحكومة الإيرانية إلى الحفاظ على حقوق المتظاهرين وذلك في ظل الاحتجاجات المناوئة للنظام التي تشهدها إيران. وأضاف غابرييل: "أنا قلق جدا نظرا للتطورات الأخيرة في إيران والأخبار عن سقوط قتلى جدد بين المتظاهرين والعديد من الاعتقالات".

وتابع نائب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل يقول: "نحن ندعو الحكومة الإيرانية إلى احترام حقوق المتظاهرين في التجمع ورفع أصواتهم بحرية وسلمية". وتابع غابرييل أنه بعد المواجهات التي وقعت في الأيام الماضية، فقد ازدادت أهمية الابتعاد عن كل أعمال العنف.

وكانت الحكومة الألمانية قد طالبت إيران يوم السبت الماضي باحترام حقوق المتظاهرين، وذلك في ظل الاحتجاجات التي تشهدها إيران حاليا. وفي رد على سؤال من وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال متحدث باسم الخارجية الألمانية إن "الحكومة الألمانية تتابع باهتمام بالغ التقارير عن المظاهرات في مدن مختلفة في إيران".

وتابعت الوزارة أن "حرية التجمع والحق في إبداء الرأي بحرية، هي قيم سامية، ونحن ندعو حكومة الرئيس حسن روحاني إلى احترام حقوق المحتجين والتصرف بشكل متعقل. في الوقت نفسه، فإننا ندعو كل المشاركين (في الاحتجاجات) إلى التعبير عن مطالبهم بسلمية".

أ.ح/ص.ش (د ب أ، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة