1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ألمانيا تقترب من التأهل وإسبانيا تطيح بفرنسا وتتصدر مجموعتها

ردت إسبانيا على المشككين في مستواها واستعادت نغمة الانتصارات بفوز مهم على فرنسا ولتستعيد به صدارة مجموعتها. من جانبه اقترب المنتخب الألماني من التأهل عبر فوزه الساحق على كازاخستان فيما ابتعدت تركيا عن دائرة المنافسة.

تقدم المنتخب الألماني لكرة القدم خطوة جديدة على طريق التأهل لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل بفوز جديد على ضيفه منتخب كازاخستان 4/1 اليوم الثلاثاء (26 مارس/ آذار 2013) في إطار منافسات المجموعة الثالثة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال. ووضع المنتخب الألماني قدما في النهائيات بعدما رفع رصيده إلى 16 نقطة من ست مباريات ليعزز موقعه في صدارة المجموعة بفارق ثماني نقاط أمام المنتخب السويدي الذي خاض أربع مباريات فقط وغاب عن هذه الجولة.

وخرج منتخب كازاخستان رسميا من دائرة المنافسة على بطاقة التأهل المباشر من هذه المجموعة إلى النهائيات ويتبقى له أمل ضعيف للغاية من الناحية النظرية للمنافسة على المركز الثاني بالمجموعة والذي يخوض صاحبه الملحق الأوروبي الفاصل حيث تجمد رصيد كازاخستان عند نقطة واحدة في المركز الخامس قبل الأخير بينما يقبع منتخب جزر فارو في المركز الأخير بلا رصيد من النقاط بعد أربع هزائم في المجموعة.

والفوز هو الثاني لمنتخب ألمانيا على كازاخستان في غضون خمسة أيام فقط حيث سبق له أن تغلب على منتخب كازاخستان في عقر داره 3/صفر يوم الجمعة الماضي في الجولة السابقة من التصفيات. وحسم المنتخب الألماني المباراة تماما في شوطها الأول بثلاثة أهداف سجلها ماركو ريوس وماريو جويتزه وإلكاي جيوندوجان في الدقائق 23 و27 و32 . ومع بداية الشوط الثاني ، سجل الضيوف هدف حفظ ماء الوجه الذي أحرزه جينريخ شميدجال في الدقيقة 46 قبل ان يحرز ماركو ريوس الهدف الثاني له والرابع لفريقه في الدقيقة 90.

إسبانيا تستعيد صدارة المجموعة من المنتخب الفرنسي

France's midfielder Franck Ribery (R) controls the ball during the World Cup 2014 qualifying football match France vs Spain on March 26, 2013 at the Stade de France in Saint-Denis, outside Paris. AFP PHOTO / MIGUEL MEDINA (Photo credit should read MIGUEL MEDINA/AFP/Getty Images)

إسبانيا فازت على فرنسا في عقر دارها واستعادت منها صدارة المجموعة

رد المنتخب الأسباني لكرة القدم على المشككين في مستواه واستعاد الفريق نغمة الانتصارات في التصفياتالأوروبية لنهائيات كأس العالم 2014 بأغلى فوز له منذ فترة طويلة حيث أسقط المنتخب الفرنسي في عقر داره بهدف نظيف اليوم الثلاثاء ضمن فعاليات المجموعة التاسعة في التصفيات. واستعاد المنتخب الأسباني صدارة المجموعة رافعا رصيده إلى 11 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام نظيره الفرنسي قبل آخر ثلاث جولات من فعاليات هذه المجموعة.

وقطع المنتخب الأسباني، حامل لقبي كأس العالم وكأس أوروبا بعدما اقترب خطوة مهمة من حجز بطاقة التأهل المباشر من هذه المجموعة إلى النهائيات بينما أصبح المنتخب الفرنسي هو الأقرب لحجز المركز الثاني وخوض الملحق الأوروبي الفاصل. وخاض الفريقان مباراة اليوم بشعار "حياة أو موت" على ملعب "استاد دو فرانس" بالعاصمة الفرنسية باريس في صراع حقيقي على بطاقة التأهل المباشرة من هذه المجموعة.

وكان المنتخب الأسباني بحاجة ماسة لهذا الفوز على مضيفه لاستعادة صدارة المجموعة بعدما سقط الماتادور في فخ التعادل 1/1 في مباراتيه الماضيتين بالتصفيات على ملعبه أمام نظيريه الفرنسي في تشرين أول/أكتوبر الماضي والفنلندي يوم الجمعة الماضي. وبعد سقوطه في فخ التعادل المخيب للآمال أمام ضيفه الفنلندي يوم الجمعة الماضي، تراجع المنتخب الأسباني إلى المركز الثاني في المجموعة برصيد ثماني نقاط بفارق نقطتين خلف نظيره الفرنسي الذي اعتلى القمة بعد أربع مباريات لكل من الفريقين في هذه التصفيات قبل أن يستعيد الماتادور الأسباني الصدارة اليوم في عقر دار الديوك الزرقاء.

وجاء الفوز اليوم ليخفف الضغوط الواقعة على الماتادور الأسباني الفائز بلقب آخر نسختين كأس الأمم الأوروبية (يورو 2008 ويورو 2012) وبلقب كأس العالم 2010 ويعزز فرصة الفريق في التأهل للمونديال.

فوز البرتغال بغياب رونالدو وحظوظ تركيا تتلاشى

Turkey's Tunay Torun lies on the ground because of his injury during their 2014 World Cup qualifying soccer match against Hungary at Ferenc Puskas stadium in Budapest REUTERS/Bernadett Szabo (HUNGARY - Tags: SPORT SOCCER)

آمال تركيا في التأهل تتلاشى شيئا فشيئا

تجاوزت البرتغال غياب نجمها كريستيانو رونالدو بالفوز 2- صفر على مضيفتها أذربيجان التي أكملت مباراتهما ضمن تصفيات كأس العالم لكرة القدم بعشرة لاعبين اليوم الثلاثاء بفضل هدفين من برونو الفيس وهوجو الميدا. ورفع الفوز رصيد البرتغال، التي لم تغب عن أي بطولة كبرى منذ نهائيات كأس العالم في فرنسا 1998 إلى 11 نقطة من ست مباريات. والفوز هو الأول للبرتغال بعد خمس مباريات فشلت خلالها في ذلك آخرها حين تعادلت 3-3 خارج أرضها مع إسرائيل يوم الجمعة الماضي.

سقط المنتخب التركي لكرة القدم في فخ التعادل 1/1 مع ضيفه المجري اليوم الثلاثاء في إطار منافسات المجموعة الرابعة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل ليبتعد المنتخب التركي خطوة جديدة عن دائرة المنافسة على التأهل للنهائيات. ورفع المنتخب التركي رصيده إلى سبع نقاط ليظل في المركز الرابع بفارق ثلاث نقاط خلف نظيره الروماني ويفقد آماله منطقيا في المنافسة على التأهل للمونديال. ورفع المنتخب المجري رصيده إلى 11 نقطة لينفرد بالمركز الثاني خلف المنتخب الهولندي المتصدر.

وقد حافظ المنتخب الهولندي لكرة القدم على العلامة الكاملة في التصفيات الأوروبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 وحقق فوزا ساحقا 4/صفر على ضيفه الروماني اليوم الثلاثاء ليكون الفوز السادس على التوالي في ست مباريات خاضها حتى الآن في المجموعة الرابعة بالتصفيات. ورفع المنتخب الهولندي (الطاحونة) رصيده إلى 18 نقطة ليضع قدما في النهائيات بعدما وسع الفارق الذي يفصله عن المنتخب المجري صاحب المركز الثاني إلى سبع نقاط بينما تجمد رصيد المنتخب الروماني عند عشر نقاط في المركز الثالث.

كما تلقى المنتخب الدنماركي لكرة القدم صدمة جديدة وابتعد خطوة أخرى عن دائرة المنافسة على التأهل لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل اثر تعادله 1/1 مع ضيفه البلغاري اليوم في إطار منافسات المجموعة الثانية في التصفيات الأوروبية المؤهلة للبطولة. ورفع المنتخب الدنماركي رصيده إلى ست نقاط في المركز الرابع بفارق نقطتين خلف نظيره التشيكي.

يشار إلى أن صاحب المركز الأول يتأهل للنهائيات مباشرة بينما تخوض أفضل ثمانية فرق في المجموعات الاوروبية جولة ملحق للتصفيات.

م. أ. م/ أ.ح (د ب أ)

مواضيع ذات صلة