1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

ألمانيا تعتقل رجلا بشبهة خرق العقوبات على ايران

قالت السلطات الألمانية إنها اعتقلت رجلا ألمانياً من أصل إيراني يشتبه في أنه يصدر سلعا إلى إيران قد تستخدم في برنامج للأسلحة وإن المنتجات تشمل مضخات تفريغ وصمامات ومنتجات صناعية يمكن أن تستخدم في أغراض مدنية أو عسكرية.

قالت السلطات الألمانية اليوم الأربعاء (19 فبراير/ شباط 2014) إنها اعتقلت رجلا ألمانياً من أصل إيراني يشتبه في أنه يصدر سلعا للجمهورية الإسلامية يمكن أن تستخدم في برنامج للأسلحة: وقال ممثلو ادعاء اتحاديون في بيان إن المنتجات تشمل مضخات تفريغ وصمامات ومنتجات صناعية أخرى يمكن أن تستخدم في أغراض مدنية أو عسكرية.

ويشتبه في أن الرجل البالغ من العمر 62 عاما الذي اعتقل في منطقة بون بغرب ألمانيا أمس الثلاثاء كان في حيازته بضائع قيمتها نحو 230 ألف يورو صنعت في ألمانيا أو دول أخرى لتصديرها لإيران. وقال الادعاء أن هذه السلع أرسلت إلى مؤسسة في إيران مسؤولة عن برنامج عسكري، وإن هذه الشركة تخضع للحظر منذ عام 2007. وأضاف: "لذلك يحظر إتاحة موارد اقتصادية - أو سلع من أي نوع - لهذه الشركة". ويشتبه في أن الرجل يقوم بنشاطه عن طريق شركة في بلد عربي مجاور لإيران لتجنب القيود على الصادرات.

وفرضت الدول الغربية عقوبات اقتصادية وحظرا على صادرات الأسلحة الى إيران رغم أنه يجري الحديث عن تخفيف بعض العقوبات في إطار تحسن طفيف في العلاقات. وتجري ست دول من بينها ألمانيا محادثات مع إيران بشأن برنامج طهران النووي المثير للجدل. وترفض إيران مزاعم غربية بأنها تسعى إلى امتلاك قدرات لتصنيع أسلحة نووية وتقول إنها تخصب اليورانيوم فقط لتوليد الكهرباء وللاستخدام في الأغراض الطبية.

ع.م/ ط.أ (رويترز)

مختارات