1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ألمانيا تخفق في التخلص من عقدة إيطاليا وتتعادل معها

أخفق المنتخب الألماني في فك العقدة الإيطالية التي لازمته طوال 18 عاما وتعادل 1/1 مع مضيفه الإيطالي في المباراة الودية التي أقيمت بينهما بمدينة ميلانو الإيطالية ضمن استعدادات الفريقين لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.

في مباراة أتسمت بالندية وبالهجمات المتبادلة شهدت مدينة ميلانو الإيطالية الجمعة (15 نوفمبر/تشرين الثاني) مباراة كلاسيكية ودية بين المنتخبين الإيطالي والألماني لكرة القدم. والتقى المنتخبان على ملعب جوزيبي مياتزا في ميلانو في بداية استعدادات الطرفين لنهائيات كأس العالم المقررة في البرازيل العام المقبل.واكتستالمباراة أهمية خاصة بالنسبة إلى المنتخبين معا، فايطاليا بطلة العالم 4 مرات تريد امتحان قدراتها أمامأبطال العالم 3 مرات، علما بان المنتخبين لم يخسرا في التصفيات المؤهلة إلى العرس العالمي في البرازيل.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل 1/1 حيث كان المنتخب الألماني هو البادئ بالتسجيل بهدف مبكر أحرزه ماتس هوملز في الدقيقة الثامنة وتعادل الآزوري بهدف سجله إجناسيو أباتي في الدقيقة 28.

بدأ المنتخب الإيطالي المباراة بقوة فائقة ومنذ الثواني الأولى لها، حيث هدد اللاعب الأسمربالوتلي حارس مرمى الألماني نوير قبل اقل من دقيقة واحدة من وقت المباراة بضربة مفاجئة ومن مسافة بعيدة، لكن نوير كان يقظا وصد الكرة. لكن الألمان سيطروا من جديد على مجريات المباراة وفي أول هجوم منسق لهم سجل اللاعب ماتس هومولس هدفألمانيا الأول في الدقيقة الثامنة من الشوط الأول.

وفي الدقيقة السابعة والعشرين تمكن اللاعب الإيطالي آباته من تسجيل هدف التعادل للمنتخب الأزرق. وجاء دور المهاجم الألماني شورلا في الدقيقة الحادية والثلاثين ووجه ضربة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكنها ارتطمت بالعارضة العليا لمرمى المنتخب الإيطالي. ورغم الهجمات المتكررة المتبادلة بين الجانبين انتهى الشوط الأول بالتعادل بهدف واحد.

وتشكل ايطاليا عقدة للألمان الذين لم يتمكنوا من الفوز على "سكوادرا اتزورا" منذ 21 حزيران/يونيو 1995 (2-1)، حيث فاز بعدها الطليان مرتين، بينها نصف نهائي مونديال 2006 وكأس أوروبا 2012 وتعادلا مرتين.

ودخلت ألمانيا مباراة اليوم في غياب 3 أعمدة رئيسية بسبب الإصابة: لاعب وسط بايرن ميونيخ باستيان شفاينشتايغر ومهاجم لاتسيو الايطالي ميروسلاف كلوزه ومدافع ارسنال الانكليزي بير مرتيساكر.

بدأ الشوط الثاني من المباراة كما انتهى الشوط الأول بهجمات منسقة من الجانبين، حيث ظهرت الندية في المباراة بشكل واضح، ولكن دون أن يتمكن أي من الطرفين من تسجيل هدف التقدم. بيد أن الدقائق الأخيرة من وقت المباراة شهدت هيمنة واضحة للمنتخب الألماني على مجريات المباراة. ومارس المانشافت ضغطا مستمرا على منطقة الجزاء الإيطالي، لكن الألمان لم يتمكنوا من تسجيل هدف يحقق لهم حلم الفوز على إيطاليا الذي طال انتظاره. عموما أظهرت المباراة، وفق تعليق المراقبين الكرويين أن المنتخب الألماني وكذلك نظيره الإيطالي قد قطعا مشوارا طويلا على طريق التحضير لمونديال البرازيل 2014.

مختارات