1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ألمانيا تتعادل مع بولندا في أولى مبارياتها استعدادا للمونديال

في أول مباراة تجريبية استعدادا للمشاركة في نهائيات كأس العالم لكرة القدم في البرازيل الشهر المقبل، اكتفى المنتخب الألماني بالتعادل السلبي مع نظيره البولوني في موقعة قادتها العناصر الشابة وغاب عنها نجوم المانشافت.

استهل المنتخب الألماني لكرة القدم مبارياته الودية استعدادا للمشاركة في نهائيات كأس العالم المقرر إقامتها بالبرازيل الشهر المقبل بالتعادل بدون أهداف مع ضيفه منتخب بولندا اليوم الثلاثاء (31 أيار/ مايو 2014) بمدينة هامبورغ الألمانية. ودفع يواخيم لوف المدير الفني لمنتخب ألمانيا بالعديد من العناصر الشابة والوجوه الجديدة التي انضمت إلى قائمة الفريق المبدئية للمونديال يوم الخميس الماضي، وظهر معظمهم بشكل لا بأس به حيث سيطروا في الكثير من الأحيان على مجريات المباراة ولكنهم افتقدوا إلى اللمسة الأخيرة في إنهاء الهجمات.

وكان من أبرز المشاركين من جانب المنتخب الألماني كل من كيفن فولاند مهاجم فريق هوفنهايم الذي شارك في مباراته الدولية الأولى، ماكس ماير، شكودران موستافي، بالإضافة إلى مارك اندري تيرشتيجن حارس مرمى بوروسيا مونشنغلادباخ، الذي اقترب بشدة من الانتقال إلى برشلونة الأسباني خلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة.

في المقابل، غاب عن المنتخب الألماني في اللقاء مجموعة كبيرة من نجومه خاصة من لاعبي فريقي بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند الذين سوف ينضمون إلى معسكر المنتخب بإيطاليا استعدادا للمونديال عقب انتهائهم من المشاركة في نهائي كأس ألمانيا الذي سيجمع بين الفريقين يوم السبت القادم بالعاصمة الألمانية برلين.

ويلعب المنتخب الألماني، الذي يسعى للتتويج بلقبه العالمي الرابع في تاريخه، في المجموعة السابعة في دور المجموعات بالمونديال بجانب منتخبات البرتغال، الولايات المتحدة، غانا. يذكر أن منتخب ألمانيا توج بكأس العالم ثلاث مرات أعوام 1954، 1974، 1990

لوف باق حتى 2016

Joachim Loew Löw Bundestrainer FIFA Weltmeisterschaft 8.5.2014

لوف باق في منصبه حتى 2016

وكان الاتحاد الألماني لكرة القدم قد أكد في وقت سابق اليوم الثلاثاء أن يواخيم لوف باق مع المنتخب حتى 2016 بغض النظر عن النتيجة التي سيحققها "المانشافت" في مونديال البرازيل 2014. وقال رئيس الاتحاد الالماني وولفغانغ نيرسباخ: "لقد مددنا عقود مسؤولينا الرياضيين مع نية واضحة بالبقاء معا حتى 2016، فلماذا التغيير؟". واعتبر نيرسباخ أن لوف "مدرب من الطراز الرفيع" لم يشك "في يوم من الأيام بقدراته حتى بعد الخروج من كأس أوروبا 2012 ضد ايطاليا" في نصف النهائي.

واستلم لوف منصبه بعد مونديال 2006 وقاد ألمانيا إلى نهائي كأس أوروبا 2008 حيث خسرت أمام إسبانيا مع مدربها الراحل لويس اراغونيس، كما وصل معها إلى نصف نهائي مونديال 2010 وكأس أوروبا 2012.

أ.ح/ ي.ب (د ب أ، أ ف ب)