ألمانيا تؤكد تضامنها مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب | أخبار | DW | 01.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ألمانيا تؤكد تضامنها مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب

عقب هجوم مانهاتن الذي أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص، عبرت برلين عن تضامنها مع واشنطن في مكافحة الإرهاب. مسؤول ألماني أكد أن نيويورك تحديدا هي رمز لأسلوب حياة يجمع بين الحرية والانفتاح والتسامح.

أكدت الحكومة الألمانية تضامنها مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب، عقب الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس الثلاثاء في حي مانهاتن بنيويورك. وقال وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير، اليوم الأربعاء (الأول من تشرين الثاني/نوفمبر 2017) في برلين، إن الهجوم "دليل مفزع جديد على أن العالم الغربي في بؤرة الإرهاب الإسلاموي"، وأضاف: "سنواجه ذلك بكل التضامن والمثابرة مع شركائنا الأمريكيين"، معربا عن مواساته لأسر الضحايا.

ومن جانبه، دعا عمدة مدينة برلين ميشائيل مولر إلى التضامن مع نيويورك،  وقال اليوم: "الهجوم في عيد الهالويين في نيويورك أصابني بشدة... نيويورك رمز لأسلوب حياتنا الذي تجمعه الحرية والانفتاح والتسامح". وأشار مولر إلى أن مواطني نيويورك شهدوا هجمات الحادي عشر من أيلول/سبتمبر 2001 المزدرية للإنسانية، معربا عن تضامنه مجددا مع مواطني المدينة.

على صعيد متصل قال مسؤول بوزارة الخارجية في أوزبكستان للصحفيين اليوم إن السلطات تتحرى صحة تقارير إعلامية أفادت بأن الرجل الذي قام بعملية الدهس هو من مواطني أوزبكستان. ولم يدل المسؤول بأي معلومات أخرى.

وكان رجل يقود شاحنة دهس مشاة وقائدي دراجات على طريق للدراجات في مدينة نيويورك أمس الثلاثاء فقتل ثمانية أشخاص وأصاب نحو 12 شخصا في هجوم تصفه السلطات الأمريكية بأنه عمل إرهابي. وكان منفذ الهجوم المشتبه به قاد سيارته ، وهي شاحنة صغيرة مستأجرة، صوب حشد من الأشخاص وانتهى المطاف به بالاصطدام بحافلة مدرسية قرب جسر  تريبيكا في مانهاتن. وعندما خرج الرجل من الحافلة أطلقت الشرطة عليه النار دون أن تقتله حيث يعالج حاليا في مستشفى. وبعد ساعات من الهجوم، أمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بـ"رقابة مشددة للغاية" على المسافرين الأجانب القادمين إلى الولايات المتحدة

في الوقت نفسه أعلنت وزارة الخارجية الألمانية اليوم أن من بين مصابي الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس في نيويورك مواطنة ألمانية. من جهتها أكدت الخارجية الأرجنتينية أيضا أن هناك 5 أرجنتينيين بين الثمانية أشخاص الذين قتلوا في الهجوم. وكان الأشخاص الخمسة قد سافروا من روساريو 300/ كم شمال بوينس آيرس/ إلى نيويورك. وأوضح موقع "إنفو باي" الإخباري أن هذه المجموعة من السائحين كانت تقوم بجولة بالدراجات عبر مانهاتن عندما دهسهم المهاجم بشاحنة.

ا.ف/ ح.ز (د.ب.أ، رويترز)

مختارات