ألمانيا- انطلاق مشاورات تشكيل حكومة جديدة بقيادة ميركل | أخبار | DW | 20.10.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ألمانيا- انطلاق مشاورات تشكيل حكومة جديدة بقيادة ميركل

وأخيراً بدأت الأمور تأخذ مسارها سعيا لتشكيل حكومة ألمانية جديدة، فلأول مرة يلتقي في جولة محادثات موسعة سياسيون من حزبي الاتحاد المسيحي مع نظرائهم من حزب الخضر والحزب الليبرالي وتم في اللقاء أيضا التطرق إلى موضوعات صعبة.

Deutschland Jamaika-Koalition Sondierungsgespräche (Getty Images/AFP/O. Andersen)

سياسيون ألمان شاركوا في أول مباحثات لتشكيل حكومة جديدة في برلين

التقى بعد ظهر اليوم الجمعة (20 أكتوبر/ تشرين الأول) في برلين ممثلون عن حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي بقيادة المستشارة أنغيلا ميركل وشريكها الحزب المسيحي الاجتماعي (البافاري)، والحزب الديمقراطي الحر (الليبرالي)، وحزب الخضر في أول جلسة مشاورات ائتلافية موسعة لدراسة إمكانية تشكيل ائتلاف بين هذه الأحزاب الأربعة فيما يسمى بـ"ائتلاف جامايكا"، في إشارة إلى ألوان تلك الأحزاب: الأسود والأصفر والأخضر، وهي نفس ألوان علم جامايكا.

وبناء على ما ذكره مشاركون في الاجتماع فإنه "كان هنالك شعور محسوس برغبة جيدة في العثور على قاعدة مشتركة من أجل عقد مشاورات أخرى"، حسبما نقلت وكالة الأنباء الألمانية "د ب أ".

موضوعات شائكة ومفاوضات شاقة؟

وقد شارك اليوم الجمعة في المباحثات في برلين 50 مفاوضا بقيادة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وأفاد مشاركون أنه كان هاك جو من الانفتاح والحديث البناء المركز. واحتلت موضوعات "المالية والميزانية والسياسة الضريبية مركز الصدارة في المباحثات، تلتها موضوعات أوروبا والمناخ والطاقة البيئة وكذلك الهروب واللجوء والهجرة والاندماج"، حسب وكالة د ب أ.

ولم يجر حتى الآن الحديث عن تفاصيل اجتماع الجمعة، غير أن مشاركين فيه قالوا إن جولة اليوم كانت بمثابة مشاورة عامة. وقد وضع قادة الأحزاب الأربعة المشاركة في الحوار 12 حزمة موضوعات سيتم بحثها خلال الأسابيع المقبلة من خلال سياقات مختلفة.

ومن المتوقع أن تكون تلك المباحثات، التي ستعقد في برلين مباحثات شاقة، حيث ستكون هناك موضوعات شائكة من بينها سياسة اللجوء ومواصلة المسار في أوروبا وسياستا الطاقة والبيئة إضافة إلى التخفيف من الأعباء الضريبية.

يذكر أن الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الذي شكل منذ انتخابات 2005 تحالفا مع الاتحاد المسيحي قرر، بعد نتائج الانتخابات البرلمانية الشهر الماضي، الجلوس على مقاعد المعارضة وعدم تشكيل ائتلاف جديد مع الاتحاد المسيحي.

ص.ش/ح.ع.ح (د ب أ، DW)

مختارات

مواضيع ذات صلة