أغرب سبعة أسباب تؤدي للإصابة بأمراض القلب | علوم وتكنولوجيا | DW | 08.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

أغرب سبعة أسباب تؤدي للإصابة بأمراض القلب

مما لا شك فيه أن اتباع أسلوب حياة صحي يقى من الإصابة من أمراض القلب، ولكن لا يكفى فقط ممارسة الرياضة أو اتباع الأنظمة الغذائية الصحية حيث رصد أطباء القلب مؤخرا أسبابا غريبة لا نعرفها وراء الإصابة بهذه الأمراض.

على الرغم من اتباع الكثيرين للرياضة وتناول الأطعمة الصحية وعدم التدخين، إلا أنهم ربما يكونون عرضة لللإصابة بأمراض القلب لأسباب لا تخطر على البال. خبراء أمراض القلب والأوعية الدموية في جمعية أمراض القلب الأمريكية رصدوا أسبابا غريبة للإصابة بأمراض القلب نشرها موقعا "ومنزهيلث" و"ريدرز دايجست" وكان أغربها  البلوغ المبكر لدى السيدات. فطبقا للخبراء في الجمعية فإن بلوغ الفتيات قبل سن الثانية عشر يزيد احتمالات الإصابة بالأمراض القلبية بنسبة 10% مقارنة باللاتي بلغن في وقت لاحق.  

عقاقير التنحيف

ومن أخطر أسباب الإصابة بأمراض القلب كانت عقاقير التنحيف التي تؤدي إلى الإصابة بالأزمة القلبية، حيث أكدت الدكتورة أمبر خانا من مستشفى جامعة كلورادو في حوار مع موقع "ريدرز دايجيست " أن تلك العقاقير لا تساعد على إنقاص الوزن كما يعتقد البعض ولكنها مضرة وربما تؤدي للوفاة. فعقاقير التنحيف تحتوى على تأثير محفز للجسم يرفع معدلات ضغط الدم ويزيد من نبضات القلب إذا تم تناولهم لفترات زمنية طويلة.

الانفلونزا

وكانت الأنفلونزا التي تصيب الكثيرين في كل أوقات العام أحد المتهمين في الإصابة بأمراض القلب. فقد أكدت دراسة نشرتها مؤخرا دورية " نيو انغلاند جورنال اوف ميديسين" أن الإصابة بالأنفلونزا الشديدة ربما تؤثر على القلب حتى بعد مرور عام على الإصابة. فهناك أنواع من البكتيريا والفيروسات يمكن أن تنتقل إلى القلب بسبب الأنفلونزا وتكون قاتلة. فإذا شعر مريض الأنفلونزا بأي ضيق في التنفس أو ألم في الصدر أثناء النوم فعليه التوجه فورا للطبيب للتأكد من صحة القلب.

مشاهدة الفيديو 04:55

القلب الاصطناعي

الوحدة القاتلة

هل تصدق أن الوحدة يمكنها أن تقتلك! نعم هذه حقيقة، فالعزلة وعدم الاندماج مع الآخرين يزيدان من مخاطر الإصابة بالأمراض القلبية بنسبة 30% حسبما ذكر موقع "ومنزهيلث" نقلا عن دورية "هارت جورنال الأمريكية ". وينصح الأطباء بعدم استخدام وسائل التواصل الإجتماعى بكثرة والاعتماد عليها في التواصل مع الآخرين، إذ يجب الخروج مع الأقارب والأصدقاء أو اقتناء حيوان أليف لتحسين مستوى آداء القلب .

الحمل 

الحمل وتربية الأطفال هما حلم كل إمراة، لكن في الحقيقة ربما يؤثر ذلك على صحة القلب إذا لم تتبع المرأة الطرق السليمة للحفاظ على أسلوب حياة صحي. فالحمل والمجهود المبذول في تربية الأطفال يزيدان من تدفق الدم في الدورة الدموية والقلب، لذا فإن الحفاظ على معدلات طبيعية لضغط الدم وتناول الطعام الصحي من شأنهما أن يساعدا في عدم تعريض حياة المرأة للخطر في سنوات العمر المتقدمة.

  الاكتئاب

الاكتئاب لا يؤدي فقط إلى ارتفاع احتمالات الإصابة بالأمراض القلبية وإنما ربما يقتلك أيضا! هذا ما أكدته دراسة في"الكلية الأمريكية لأمراض القلب"  في دورتها العلمية الـ 66 عام 2017 . وليس واضحا بالتحديد الصلة بين الاكتئاب والوفاة بأمراض القلب، ولكن تقول الدراسة إن مرضى الاكتئاب يعانون من ارتفاع الكوليسترول والضغط والذي يرتبط كل منهما بأمراض القلب، حسب ما جاء في تقرير موقع "ريدرز دايجست".

الذكريات المؤلمة

كما أكدت دراسة نشرت في دورية "سيركوليشن" أن الذكريات المؤلمة ترفع من معدلات الإصابة بأمراض القلب مثل الجلطات أو السكتة القلبية. ووجدت الدراسة أن السيدات اللاتي تعرضن لما يقل عن 3 أحداث مؤلمة في طفولتهن مثل التحرش أو التعرض لحوادث مؤلمة أو كن ضحايا لأعمال عنف زادت لديهن احتمالات الإصابة بأمراض القلب في سن متقدم. 

س.م/ ع.ج 

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع