1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

أطعمة منطقة البحر المتوسط تطيل العمر

النظام الغذائي لمنطقة البحر المتوسط والذي يعتمد على تناول القليل من اللحوم مقابل الكثير نسبيا من الأسماك بالإضافة إلى التقليل من شرب الكحوليات له تأثير واضح على إطالة العمر كما يرى بعض أخصائي علوم التغذية في ألمانيا.

default

الخضروات تضمن تغذية سليمة للجسم



قال رئيس اتحاد أخصائي التغذية في ألمانيا إن أطعمة منطقة البحر المتوسط ثبتت فائدتها الطبية علميا في إطالة العمر وذلك لأنها تقلل من المخاطر الصحية بشكل واضح. وأضاف البروفيسور أودو راباست أن المناطق المتاخمة للبحر المتوسط بها أقل نسبة من الذبحة الصدرية وأنه ليس هناك أدلة علمية على أن الطرق الغذائية الأخرى التي يوصي بها بعض الأطباء لها تأثير إيجابي على إطالة العمر.
وأشار البروفيسور راباست خلال مؤتمر أطباء التغذية الذي أقيم ضمن معرض "ميديكا الطبي" أمس الخميس(15 نوفمبر/تشرين ثاني) في دوسلدورف إلى أن أصحاب النظام الغذائي النباتي يمرضون أقل من غيرهم ولكنهم لا يعيشون أطول منهم وأضاف:"حتى الجرعات الكبيرة من الفيتامينات لا يؤدي تناولها إلى حياة أطول بل على العكس تؤدي إلى نسبة أكبر من الوفيات".
الرضى عن النفس يطيل العمر
Olivenbaum Olea europaea Oleaceae Oliven Olive tree

استخدام الزيتون أحد ملامح المطبخ البحر متوسطي

وقال راباست إنه لم تثبت حتى الآن مقولة إن التقليل من الأكل يمكن أن يطيل الحياة علميا إلا خلال التجارب التي أجريت على الفئران والديدان والذباب ولكن هذه النتائج لا تنطبق على الإنسان وأشار إلى أن التجارب التي أجريت على القردة في هذا المجال لم تصل إلى نتائج واضحة حتى الآن.
ويرى راباست أن النظام الغذائي لمنطقة البحر المتوسط والذي يعتمد على تناول القليل من اللحوم مقابل الكثير نسبيا من الأسماك ومنتجات الألبان الخالية من الدسم والخضروات والفاكهة ويركز على زيت الزيتون بشكل خاص بالإضافة إلى التقليل من شرب الكحوليات له تأثير واضح على إطالة العمر وقال إن دراسات عديدة بينت أن مطبخ منطقة البحر المتوسط هو السبب في إطالة العمر وليست آية خصوصيات أخرى. غير أن راباست يرى أيضا أن باستطاعة الأشخاص "الراضين عن أنفسهم" أن يأملوا في طول العمر.

مختارات