1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أسعار النفط

تتركز الأنظار على أسعار النفط لأن مستواها يؤثر على النمو العالمي. مؤخرا تراجعت الأسعار بفعل عوامل أبرزها تخمة العرض. وهو أمر يشيع الارتياح في الدول المستهلكة والقلق في الدول المنتجة.

يتقلب سعر برميل النفط بين فترة وأخرى حسب عوامل عديدة أبرزها العرض والطلب في السوق العالمية. خلال أقل من عام، من أواسط عام 2014 وحتى ربيع 2015 تراجع سعر البرميل إلى نحو 50 بالمائة ليصبح بحدود 60 دولارا للبرميل من مزيج برنت. وفي الوقت الذي يضر فيه التراجع بالدول المنتجة وفي مقدمتها دول الخليج كونها تعتمد على عائداته، فإن هذا التراجع يقلص فاتورة الطاقة بالنسبة للدول المستهلكة وفي مقدمتها الدول الصناعية. كما يساعد الأخيرة على تحسين قدراتها التنافسية ودفع عجلة النمو في اقتصادياتها.

مزيد من المقالات