1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

أجواء العنف تخيم على الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير

إحياء بالذكرى الثالثة لثورة 25 يناير أتى هذا العام مشوباً بالتوتر والتفجيرات في أرجاء مصر، فيما أعلنت جماعة أنصار بيت المقدس، المرتبطة بالقاعدة، مسؤوليتها عن موجة هجمات في القاهرة والجيزة أودت بحياة ستة أشخاص الجمعة.

مشاهدة الفيديو 01:37

مصر على وقع الإرهاب

تسود القاهرة اليوم السبت (25 كانون الثاني/ يناير 2014) أجواء توتر، إذ تم تحصين مراكز الشرطة بكتل اسمنتية كبيرة غداة أربعة تفجيرات دامية استهدفت قوات الأمن وسط دعوات مضادة من قبل الجيش وأنصار الرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي لإحياء الذكرى الثالثة لثورة 2011 في مصر.

ودعا أنصار مرسي من جهة وأنصار الجيش الذي أطاح به في تموز/ يوليو الماضي، من جهة أخرى إلى تظاهرات حاشدة دفعت قوات الأمن إلى إغلاق مناطق في العاصمة خشية وقوع المزيد من أعمال العنف.

وأغلقت الشرطة والجنود ميدان التحرير، مركز الثورة الشعبية التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك في 2011 عشية إحياء الذكرى.

وكان وزير الداخلية محمد إبراهيم قد دعا إلى التظاهر اعتباراً من الجمعة دعماً للحكومة ولمواجهة ما سماه "مخطط إسلامي لإثارة الفوضى". وتعهد إبراهيم أن تقوم قوات الأمن بالرد "بحزم" على أي محاولة من قبل "الإخوان المسلمين لتخريب الذكرى".

ويلمح مسؤولون في الحكومة والجيش منذ أيام إلى إن المشاركة في المظاهرات المؤيدة للحكومة السبت، يمكن أن يكون مؤشراً على ترشح السيسي إلى الانتخابات الرئاسية هذا العام. غير أن أنصار مرسي يدعون إلى 18 يوماً من الاحتجاجات بعد مقتل 14 من أنصارهم في اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين على هامش تظاهراتهم.

انفجار محدود

وفي هذه الأثناء أعلنت وزارة الداخلية المصرية وقوع انفجار محدود في محيط معهد مندوبي الشرطة بمنطقة عين شمس صباح اليوم السبت. وأوضح مسؤول مركز الإعلام الأمني بالوزارة الداخلية عبر الصفحة الرسمية للوزارة على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) أن قوات الدفاع المدني والمفرقعات انتقلت على الفور إلى مكان الانفجار، حيث تبين أنه ناجم عن عبوة ناسفة محلية الصنع بجانب السور الخارجي للمعهد ولم يسفر عن أي إصابات بشرية.

كما تمكنت قوات الدفاع المدني والمفرقعات من إبطال عبوة أخرى في ذات الموقع داخل إحدى السيارات المتروكة في محيط المعهد. ومن ناحية أخرى نفى المسؤول صحة ما تردد حول إبطال مفعول قنبلتين شديدتي الانفجار بميدان الثقافة بمحافظة سوهاج بصعيد مصر.

جماعة أنصار بيت المقدس تتبنى تفجيرات الجمعة

من جانب آخر أعلنت جماعة أنصار بيت المقدس المرتبطة بالقاعدة السبت مسؤوليتها عن أربعة تفجيرات استهدفت الشرطة في القاهرة الجمعة وأدت إلى مقتل ستة أشخاص. وطلبت الجماعة في بيانها من المسلمين الابتعاد عن مباني الشرطة.

وسبق أن أعلنت الجماعة مسؤوليتها عن عدد من التفجيرات الأكثر دموية في مصر بعد عزل الجيش للرئيس الإسلامي محمد مرسي. وفي بيان نشرته على موقع الكتروني يستخدمه إسلاميون قالت الجماعة إنها قامت بتفجير سيارة مخففة عن بعد أمام مديرية أمن القاهرة صباح الجمعة مما أدى إلى مقتل أربعة أشخاص وأعقبت ذلك الهجوم بثلاثة تفجيرات أخرى في أنحاء العاصمة.

وتابع البيان "وفي هذا الصدد نكرر نداءنا إلى أهلنا في مصر بالابتعاد عن المقار والمراكز الأمنية والشرطية فإننا نعاني أشد المعاناة حتى يتم العمل بدون إلحاق أي أذى في صفوف المسلمين".

ع.غ/ م.س (د ب أ، آ ف ب، رويترز)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع