1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

أبطال أوروبا: هل يسحق بايرن مانشستر في عقر داره؟

تتجه أنظار عشاق كرة القدم الثلاثاء إلى ملعب أولدترافورد الإنجليزي حيث يلتقي بايرن ميونخ، بطل أبطال أوروبا، مانشستر يونايتد. وفيما يقفز بايرن من نجاح إلى آخر، يواجه مانشستر صعوبات، فهل يحقق مفاجأة دوري أبطال أوروبا؟

ناشد مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي ديفيد مويز لاعبي فريقه باستغلال أي خطأ برتكبه بايرن ميونيخ، إذا أرادوا فعلا إخراج العملاق الألماني، حامل اللقب، من مسابقة دوري أبطال أوروبا عندما يلتقي الفريقان على ملعب أولدترافورد غدا الثلاثاء (01 أبريل/ نيسان) في ذهاب الدور ربع النهائي.

وبلغ الفريق الشمالي العريق المباراة النهائية للمسابقة القارية ثلاث مرات بين عامي 2008 و2011، حيث فاز باللقب عام 2008 عل حساب مواطنه تشلسي وخسر عامي 2009 و2011 أمام برشلونة في المرتين. بيد أن مستوى الفريق يشهد تراجعا مخيفا هذا الموسم منذ أن تسلم تدريبه مويز خلفا للأسطورة السير ياليكس فيرغوسون. ويقول مويز "عندما أوقعتنا القرعة مع بايرن ميونيخ أيقنت بأننا سنواجه أفضل فريق في أوروبا على الأرجح في الوقت الحالي. أعتقد بأن الجميع يوافق على هذا الرأي". وأضاف "ندرك تماما مدى صعوبة المهمة، لكننا سنحاول استغلال نقاط ضعف الفريق البافاري".

في المقابل، ارتقى مستوى بايرن ميونيخ بقيادة مدربه الجديد بيب غوارديولا الذي حل بدلا من يوب هاينكيس الذي قاد الفريق البافاري الموسم الماضي إلى ثلاثية تاريخية (الدوري والكأس المحليان ودوري ابطال اوروبا). وفيما نجح بايرن ميونيخ في حسم دوري بلاده في وقت مبكر الأسبوع الماضي قبل سبع مراحل على نهايته – وهو رقم قياسي كما لم يخسر محليا في 51 مباراة متتالية - لم يتمكن مانشستر يونايتد من تحقيق نتائج جيدة أمام الفرق الكبيرة، فسقط سقوطا كبيرا على ملعبه أمام مانشستر سيتي وليفربول بنتيجة واحدة صفر-3 في الأسابيع الأخيرة. وما يزيد من صعوبة مهمة مانشستر غياب هدافه الهولندي روبين فان بيرسي الذي سيبتعد عن الملاعب شهرين على الأقل لإصابة في ركبته تعرض لها خلال الدور السابق ضد أولمبياكوس اليوناني.

وسيكون الاعتماد بالدرجة الأولى في خط الهجوم على واين روني الذي سجل أربعة أهداف في مبارياته الثلاث الأخيرة.

ويسعى بايرن ميونيخ إلى أن يصبح أول فريق يحرز اللقب مرتين متتاليتين منذ أن حقق ميلان هذا الإنجاز للمرة الأولى عامي 1989 و1990 بقيادة ثلاثيه الهولندي الشهير ماركو فان باستن ورود خوليت وفرانك رايكارد. ويعتمد الفريق البافاري على ترسانة هجومية قوية عمادها الفرنسي فرانك ريبيري على الجهة اليمنى والهولندي آريين روبين على اليسرى، بالإضافة إلى الهداف الكرواتي ماريو ماندزوكيتش.

ش.ع/ ي ب (أ.ف.ب)