1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

آلاف النازيين الجدد يتدفقون على قرية ألمانية لاحتفال موسيقي

آلاف النازيين الجدد يتدفقون على قرية ألمانية صغيرة في شرق ألمانيا لحضور حفل لموسيقى الروك ذي صبغة يمينية.

توجه آلاف النازيين الجدد إلى بلدة تمار في ولاية تورينغن الألمانية لحضور حفل موسيقى "الروك"، رافعين شعارات معادية للأجانب. وانطلقت فعالية مهرجان "الروك ضد الهيمنة الأجنبية" بطريقة سلمية مساء السبت (15 يوليو/ تموز 2017)، إذ قال باتريك مارتن، المتحدث باسم الشرطة، إن الخطة الأمنية لتأمين الحفل ما زالت مستمرة.

هذا وقد وتم إرسال حوالي ألف شرطي من ولاية تورينغن وولايات ألمانية أخرى لتأمين الفعالية والحيلولة دون وقوع اشتباكات بين جمهور الحفل والمتظاهرين ضده.

ولم يصل إلى الحفل من بين ألفي شخص مسجلين خارج البلدة سوى بضع مئات من المتظاهرين ضده، وقد قامت الشرطة بتفتيش جمهور الحفل - الذي يقع وراء بوابات معدنية عالية - قبل دخوله .

وارتدى بعض الحضور قمصاناً بأكمام قصيرة مكتوب عليها "اقتحام تمار".

من جهتها، ذكرت الشرطة أنه منذ ظهر اليوم تم الإبلاغ عن عشر حالات لإظهار "رموز مؤسسات غير دستورية" (بينها رموز نازية) غير مشروعة، وثمان حالات من الإضرار بالممتلكات وتعاطي المخدرات والانتهاكات اللفظية. وتمت جميع هذه المخالفات تحت تأثير المشروبات الكحولية.

أ.ب/ ي.أ ( د ب أ)

مختارات